شبكة بوست سوري الإخبارية

وزير كندي يستقيل بسبب إجازة خارجية في ظل كورونا

قدم رود فيليبس، وزير المال في مقاطعة أونتاريو الكندية التي أعيد فرض حجر صحي فيها اعتبارا من 26 كانون الأول، استقالته الخميس إثر قضائه عطلة مثيرة للجدل في الخارج بظل جائحة كورونا.

وقال رئيس وزراء المقاطعة دوغ فورد في بيان: “اليوم، بعد محادثتي مع رود فيليبس، قبلت استقالته من منصبه بصفته وزيرا للمال في أونتاريو”.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، أبدى فورد “خيبة أمله الشديدة” حيال وزير المال في حكومته، والذي ذهب في إجازة إلى جزيرة سان بارتيليمي الفرنسية، طالبا منه العودة إلى البلاد “فورا”.

والوزير الذي كان موجودا في منطقة البحر الكاريبي منذ 13 كانون الأول، كشفت رحلته في الصحف هذا الأسبوع، وهو أمر أثار ضجة في الوقت الذي دعي فيه الكنديون إلى التزام منازلهم وسط انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال فيليبس لدى وصوله صباح الخميس إلى مطار تورنتو قبل لقائه فورد: “ارتكبت خطأ كبيرا في التقدير”، مقدما اعتذاره.

واستنادا إلى وسائل الإعلام، فإن الوزير كان توجه أيضا إلى سويسرا لقضاء عطلة في آب المنصرم.

وأونتاريو المقاطعة الثانية الأكثر تضررا من الفيروس بعد كيبيك، والتي تضم 14 مليون نسمة، سجلت أكثر من 182 ألف إصابة بالفيروس من أصل 579 ألف حالة موجودة في كندا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد