شبكة بوست سوري الإخبارية

معارض تركي: السوريون أقرباؤنا وسنعيدهم بسلام إلى دمشق

كشف زعيم حزب “الشعب الجمهوري” التركي المعارض، كمال كلشدار أوغلو، عن عزمه «إعادة اللاجئين السوريين في تركيا إلى بلادهم بغضون عامين، إضافة إلى إعادة العلاقات مع “دمشق” وفتح السفارات بين البلدين، في حال وصول حزبه إلى الحكم في تركيا بالانتخابات المقبلة في 2023».

قال أوغلو «عندما نصل إلى السلطة سنحل المشكلة السورية ومشكلة السوريين في غضون عامين، أنا مصمم على ذلك وسأفعلها.. السوريين أقرباؤنا وهم سيكونون سعداء في الأرض التي ولدوا فيها، لذلك سوف نعيدهم إلى بلادهم بسلام».

ووفق كلشدار أوغلو، فإن أعداد السوريين في المدن القريبة من الحدود السورية، أصبحت تفوق أعداد الأتراك، مدعياً أن مواطني بلاده لم يعد بإمكانهم تغطية نفقاتهم وأصبحوا عاطلين عن العمل بسبب السوريين.

وتابع أوغلو: «اللاجئون السوريون يقبلون بالعمل بأجر أقل من المواطنين الأتراك الأمر الذي أدى إلى وجود نسبة كبيرة من العاطلين عن العمل بين الأتراك وهذا الأمر لا ينطبق فقط على المناطق الحدودية مع سوريا بل في عموم البلاد».

تعليقات
Loading...

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد