شبكة بوست سوري الإخبارية

قسد تفجر أنبوب ينقل النفط الى مناطق الحكومة السورية

قامت قوات سوريا الديمقراطية – قسد بتفجير أنبوب ينقل النفط الخام لمناطق سيطرة الحكومة السورية يوم امس الجمعة والواقع ضمن مناطق سيطرتها اللا شرعية.

بوست سوري – وكالات

أعلن مجلس دير الزور العسكري التابع لقوات سوريا الديمقراطية، تفجير خط أنبوب لنقل النفط من مناطق سيطرة الإدارة الذاتية في مدينة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، للطرف المقابل الواصل لمناطق سيطرة الحكومة السورية.

وجاء ذلك بعد يومين من تحليق أربع طائرات استطلاع تابعة للتحالف الدولي في سماء بلدة الشحيل، بمحاذاة الشريط النهري الفاصل بين مناطق الإدارة الذاتية والجيش السوري.

وتشهد المدن السورية ازمة كبيرة بمادة المحروقات، في وقت تسيطر فيه قسد و قوات الجيش الأمريكي الذي يحتل حقول النفط السورية في المنطقة الشرقية, حيث تقوم واشنطن بسرقة النفط السوري وتهريبه الى كردستان العراق، كان أخرها امس الجمعة.

حيث أفادت الوكالة السورية للأنباء – سانا بأن القوات الأميركية أخرجت من قاعدة «خراب الجير» في ريف الحسكة، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، رَتلَين مؤلَّفين من 70 آلية، من بينها صهاريج مُحمّلة بنفط سوري، باتجاه الأراضي العراقية.

وكانت القوات الأميركية قد أخرجت في 11 تموز الجاري، وفق «سانا»، رتلاً من 24 شاحنة مُحمّلة بـ«القمح المسروق من صوامع تل علو (ريف الحسكة)، مع عدد من الناقلات المُغطاة»، باتجاه الأراضي العراقية.

تعليقات
Loading...

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد