شبكة بوست سوري الإخبارية

رأس العين… انفجار قوي يهز المدينة ومقتل قيادي موالي لأنقرة

وقع انفجار قوي في مدينة رأس العين، في ريف الحسكة، الخاضعة لسيطرة قوات الاحتلال التركي والفصائل المسلحة الموالية لها، شمال شرق سوريا.

بوست سوري – وكالات

ووفقا للمرصد السوري المعارض، فإن الانفجار ناجم عن عبوة ناسفة انفجرت بسيارة بالقرب من “مديرية النفوس” بالمدينة، الأمر الذي أدى إلى مقتل عنصر من الفصائل، وسقوط 4 جرحى من المدنيين.

وكانت القوات التركية قد جددت قصفها الصاروخي على مناطق سيطرة القوات الكردية في ريف حلب الشمالي، بعد منتصف ليل الثلاثاء – الأربعاء، حيث استهدفت بالقذائف الصاروخية والمدفعية مناطق في مطار منغ العسكري وقرية مرعناز ومناطق أخرى بريف حلب الشمالي، ولم ترد معلومات إلى الآن عن خسائر بشرية.

وفي 2 يناير الجاري، رصد المرصد السوري انفجارا نتيجة عبوة ناسفة بسيارة قرب سوق الخضار جنوب غرب مدينة رأس العين بريف الحسكة، مما أدى لمقتل 5 أشخاص، هم مقاتل من الفصائل، و4 مواطنين (مواطنة وطفليها من مهجري دمشق ورجل آخر)، بالإضافة لإصابة 8 أشخاص آخرين بجراح متفاوتة.

وتشهد مناطق “نبع السلام“، انفلاتًا أمنيًا متواصلًا ومتصاعدًا منذ اليوم الأول لسيطرة الأتراك والفصائل عليها وحتى اليوم.

وجدير بالذكر أن عمليات القصف الصاروخي المكثف تتواصل على مواقع سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في ريف تل تمر ضمن محافظة الحسكة، من قبل الفصائل الموالية لأنقرة.

ورصد المرصد السوري المعارض قبل قليل، قصفًا صاروخيًا مكثفًا تنفذه الفصائل الموالية لأنقرة على قرية درارا وأم الكيف الواقعة بريف تل تمر ضمن محافظة الحسكة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد