شبكة بوست سوري الإخبارية

“تجاوز سافر”.. الخارجية المصرية ترد على تصريحات “عدائية” إثيوبية

القاهرة-وكالات

أدانت وزارة الخارجية المصرية، الخميس، ما وصفته بأنه “تجاوز سافر” من جانب المتحدث باسم نظيرتها الإثيوبية، بعد تصريحات “غير مقبولة” تطرق خلالها إلى الشأن الداخلي المصري.
بوست -سوري
وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ، في بيان، إن تصريحات نظيره الإثيوبي دينا مفتي، “تعدُ تجاوزاً سافراً، وهي غير مقبولة جملةً وتفصيلاً، كما تمثل خروجاً فجاً عن الالتزامات الواردة في القانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي (بشأن) التزام الدول الأعضاء بعدم التدخل في الشؤون الداخلية لدولة أخرى”.

وأكد المتحدث أن “مثل هذا التهجُم على الدولة المصرية والتجني في تناول شؤونها الداخلية لا يمثل سوى استمرار لنهج توظيف النبرة العدائية وتأجيج المشاعر لتغطية الإخفاقات الإثيوبية المتتالية على العديد من الأصعدة داخلياً وخارجياً”.

وأضاف مُتحدث الخارجية المصرية أنه “كان من الأجدر على المتحدث الإثيوبي الالتفات إلى الأوضاع المتردية في بلاده التي تشهد الكثير من النزاعات والمآسي الإنسانية التي أفضت إلى مقتل المئات وتشريد عشرات الآلاف من المواطنين الأبرياء، وآخرها ما يدور في إقليميّ تيغراي وبني شنقول على مرأىَ ومسمع من الجميع، وكذا ما يشهده إقليم أوروميا من توتر وعدم استقرار متواصليّن”.

كما تطرق المسؤول المصري إلى “الممارسات الإثيوبية العدائية المتواصلة إزاء محيطها الإقليمي، بما في ذلك ما يشهده الشريط الحدودي مع السودان مؤخراً من أعمال عسكرية وتوتر متصاعد”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد