شبكة بوست سوري الإخبارية

انفجار في إدلب يودي بحياة جنود من الاحتلال التركي

تحدث ناشطون وشبكات محلية معارضة عن مقتل ثلاثة جنود أتراك وإصابة آخرين بانفجار على الطريق الواصل بين مدينتي بنش وإدلب بالقرب من قرية الفوعة اليوم، السبت 11 من أيلول.

وقال “المرصد- 80″، المتخصص برصد التحركات العسكرية في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، إن ثلاثة جنود قتلوا وأصيب خمسة آخرون من الجيش التركي، نتيجة انفجار عبوة ناسفة مجهولة المصدر على جانب طريق إدلب- بنش، خلال مرور رتل للجيش التركي.

وأكدت مصادر محلية وقوع انفجار في المنطقة إلا أن حجم الخسائر لم يعرف بعد.

بينما لم يعلن الجيش التركي و”هيئة تحرير الشام”، صاحبة النفوذ في المنطقة، عن عدد الخسائر، لكن حسابات “تلجرام” مقربة منها تحدثت عن مقتل ثلاثة جنود وإصابة ثلاثة آخرين.

وتعرضت العربات المدرعة التابعة للجيش التركي لهجمات بعبوات ناسفة أو قذائف “آر بي جي” في ريف إدلب، كما جرت هجمات على نقاط الجيش، وجميعها من قبل مجهولين، أو تتبناها مجموعات مجهولة عبر حسابات “تلجرام”.

كما استهدفت عبوات ناسفة الجيش التركي في ريف حلب المسيطر عليه من قبل ميليشيا “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا.

المصدر: وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد