شبكة بوست سوري الإخبارية

الوسواس القهري.. سلوك طبيعي أم مرضي؟.

تعيق الوساوس والسلوكيات القهرية الأنشطة اليومية وتتسبب في ضيق شديد، وهي عبارة عن أفكار ومخاوف غير مرغوب فيها تدفع المصاب الى القيام بسلوكيات تكرارية.
بوست سوري.
يتمحور اضطراب الوسواس القهري حول موضوعات محددة، تشعر صاحبها بالخجل والحرج من حالته المرضية،أعراض الاصابة بالوسواس القهري:
تظهر على المصاب أعراض وسواس فقط أو أعراض أفعال قهرية فقط قد يستطيع المريض ادراكها أو لا يستطيع، أن وساوسه أو أفعاله القهرية مفرطة وغير معقولة، لكنها تستهلك قدرا كبيرا من الوقت وتتضارب مع الروتين اليومي والأداء الاجتماعي للمصاب.
وساوس اضطراب الوسواس القهري، هي أفكار متكررة ومستمرة وغير مرغوب فيها، تتمحور حول مواضيع معينة، منها:
الخوف من التلوث، الشك ومواجهة صعوبة في تحمل عدم اليقين، الحاجة الى أن تكون الأشياء بشكل منظم ومنسق، أفكار عدوانية أو مروعة حول فقدان السيطرة وايذاء النفس والاخرين، أفكار غير مرغوب فيها بما في ذلك العنف أو الموضوعات الجنسية أو الدينية.
عادة مايكون للأفعال القهرية موضوعات رئيسية، منها:
الغسيل والتنظيف، غسل اليدين حتى تصبح البشرة مؤلمة نتيجة شدة فرك اليدين.
الفحص، فحص الأبواب بشكل متكرر للتأكد من قفلها.
الحفاظ على النظام.
فحص الموقد بشكل متكرر للتأكد من ايقاف تشغيله.
اتباع روتين صارم.
المبالغة في الطمأنة.
تكرار الدعاء والكلمة والعبارة بصمت.
تعد أسباب اضطراب الوسواس القهري أسبابا غير مفهومة بالكامل حتى الان، منها:
خصائص حيوية: اضطراب الوسواس القهري قد يكون نتيجة لحدوث تغيرات في كيمياء الجسم الطبيعية أو وظائف الدماغ.
خصائص وراثية: قد يكون لاضطراب الوسواس القهري مكون وراثي، ولكن لم يتم حتى الان تحديده، ما اذا كانت لجينات معينة دور في الاصابة بهذا المرض.
التعلم: يمكن تعلم مخاوف الوسواس والسلوكيات القهرية من مشاهدة أفراد الأسرة أو يمكن تعلمها تدريجيا بمرور الوقت.
تتضمن المشكلات الناتجة عن الوسواس القهري مايلي:
تكرار أداء الشعائر والطقوس بشكل مفرط، اضطراب في العلاقات أيضا.
مشكلات صحية مثل التهاب الجلد التماسي الناتج عن غسل اليدين المتكرر.
صعوبة الذهاب الى العمل أو المدرسة أو المشاركة في الأنشطة الاجتماعية.
تدني جدوة الحياة بشكل عام، واللجوء الى الأفكار والسلوكيات الانتحارية.
لا توجد طريقة أكيدة للوقاية من اضطراب الوسواس القهري ومع ذلك فان الحصول على العلاج في أسرع وقت ممكن قد يساعد على الوقاية من أن تزداد حالة الاضطراب سوءا وتعطيل النشاط والعادات اليومية للمريض.
يبدأ الوسواس القهري عادة في سن المراهقة أو سنوات الشباب، وقد يبدأ في مرحلة الطفولة، ويعد الوسواس القهري اضطرابا ملازما مدى الحياة، وتكون أعراضه ما بين الخفيفة والمعتدلة والشديدة، الأمر الذي قد يعيق المصاب عن ممارسة أنشطة حياته المعتادة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد