شبكة بوست سوري الإخبارية

المسلحون في إدلب يستعدون لاستهداف القوات التركية

أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن مسلحين يخططون لتنفيذ قصف في منطقة إدلب كي يتهموا الجيش السوري فيما بعد باستهداف القوات التركية.

بوست سوري – وكالات

أكد العقيد البحري ألكسندر غرينكيفيتش، نائب رئيس المركز الذي مقره قاعدة حميميم الجوية بمحافظة اللاذقية،في موجز صحفي، أمس الثلاثاء،  أن معلومات المركز تشير إلى تخطيط عناصر المنظمات الإرهابية المتمركزين في المنطقة لعملية قصف قرب إحدى البلدات بمحافظة إدلب، باستخدام مدافع هاون وراجمات صواريخ.

وأوضح أن تسجيل فيديو لآثار القصف يخطط الإرهابيون لنشرها على مواقعهم الإلكترونية “بهدف اتهام القوات الحكومية السورية بتوجيه ضربات إلى مواقع القوات التركية”.

وكان المركز الروسي للمصالحة في سوريا صباح الاثنين قد أعلن أن المسلحين يستعدون لتنفيذ هجوم باستخدام طائرة مسيرة لغرض اتهام روسيا والسلطات السورية بشن غارات على المدنيين في إدلب.

وقال نائب رئيس المركز الروسي، اللواء البحري ألكسندر غرينكيفيتش في بيان له، يوم الاثنين الماضي ، أن المركز تلقى معلومات جديدة حول خطط الجماعات الإرهابية لاتهام القوات الحكومية السورية والقوات الجوية الفضائية الروسية بالقصف المدفعي والجوي على المراكز لأهلية على الأراضي تحت سيطرة التشكيلات المسلحة غير الشرعية في منطقة خفض التصعيد بإدلب.

وأضاف غرينكيفيتش أن المسلحين يخططون لاستهداف مواقع للبنية التحتية المدنية في قرية نحلة بواسطة طائرة مسيرة، ثم نشر فيديوهات للهجوم على الإنترنت واتهام القوات الحكومية السورية والقوات الجوية الفضائية الروسية.

ودعا مركز المصالحة الروسي قادة المسلحين للتخلي عن الاستفزازات والموافقة على التسوية السلمية في المناطق التي يسيطرون عليها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد