شبكة بوست سوري الإخبارية

المرحلة حاسمة.. الجيش الأثيوبي يهدد باستخدام الدبابات على إقليم تيغراي

 ذكرت وسائل إعلام رسمية اليوم الأحد أن الجيش الإثيوبي سيستخدم الدبابات لحصار ميكيلي عاصمة إقليم تيجراي الشمالي المتمرد، وأنه يحذر المدنيين من أنه قد يستخدم أيضا المدفعية لقصف المدينة.

بوست سوري – وكالات 

وقال المتحدث العسكري الكولونيل ديجين تسيجايي لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإثيوبية الرسمية “المراحل القادمة هي الجزء الحاسم من العملية وتتمثل في حصار ميكيلي باستخدام الدبابات وإنهاء المعركة في المناطق الجبلية والتقدم نحو الحقول”.

وتعود جذور الصراع إلى توتر طويل الأمد بين حزب تيغراي القوي، جبهة تحرير شعب تيغراي، والحكومة المركزية في إثيوبيا.

وعندما أجل آبي احمد علي رئيس الوزراء في أثيوبيا الانتخابات الوطنية بسبب فيروس كورونا في يونيو/حزيران، تصاعد التوتر بين الجانبين. وترى الجبهة أن الحكومة المركزية غير شرعية، وتقول إن آبي لم يعد يتمتع بتفويض لقيادة البلاد.

أما الحكومة فتتهم الجبهة بمهاجمة قاعدة عسكرية من أجل سرقة أسلحة، وهذا ما نفته الجبهة. وردا على ذلك، أمر آبي بشن هجوم عسكري، متهما جبهة تحرير شعب تيغراي بالخيانة.

وكان الصراع قد بدأ قبل أسبوعين مع تصاعد التوتر بين حكومة إثيوبيا الاتحادية ومسؤولي تيغراي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد