شبكة بوست سوري الإخبارية

الحملة الأضخم.. الجيش السوري يطلق حملته العسكرية في دير الزور

 

بدأ الجيش العربي السوري صباح يوم امس الاحد حملة عسكرية ضخمة في بادية دير الزور، بمشاركة آليات ثقيلة ومدافع بالإضافة لدعم روسي.

بوست سوري – وكالات

أطلقت قوات الجيش العربي السوري أمس حملة عسكرية ضخمة لتمشيط بادية دير الزور، من خلايا تنظيم داعش الإرهابي، بمساعدة ودعم روسي.

واعتبرت مصادر إعلامية محلية أنها الحملة الأضخم حيث هرجت قوات الجيش العربي السوري في حملة عسكرية صباح أمس لتمشيط بادية دير الزور، مضيفة  أن الحملة ستتم بمشاركة 500 عنصر, وستشارك فيها آليات ثقيلة ومدافع من عيار “57 مم”، وستجري بتغطية جوية روسية.

وأشارت المصادر إلى أن محاور العملية ستكون من حقل التيم النفطي باتجاه البادية السورية، ومن بادية الميادين، على أن يلتقي الطرفان في نقطة محددة بعمق البادية.

وأوضحت نقلاً عن مصادرها أن سبب مشاركة روسيا بالعملية جاء على إثر إصابة ضابط روسي كبير في منطقة “أبو موينع”، إثر الكمين الذي قام به عناصر تنظـيم “الدولة”، وأدى لاستشهاد العميد “بشير اسماعيل” قائد الفوج “137” في الجيش السوري ومجموعة من عناصره.

وكانت قوات الجيش السوري سحبت رتلًا عسكريًّا، أمس السبت، من مناطق سراقب ومعرة النعمان بريف إدلب الشرقي والجنوبي، باتجاه طريق أثريا خناصر شرقي حماة، للمشاركة بتمشيط المنطقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد