شبكة بوست سوري الإخبارية

بالمدفعية الثقيلة.. الاحتلال التركي يستهدف تل رفعت ومطار منغ

استهدفت قوات الاحتلال التركي السبت، محيط مطار منغ وتل رفعت الخاضعان لسيطرة الميليشيات الكردية الانفصالية.

وقال “المرصد السوري المعارض” إن “الاستهداف تم باستخدام المدفعية الثقيلة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية”.

ويأتي الاستهداف بعد يوم من اشتباكات على محاور بلدة مرعناز بين الميلشيات الكردية والمسلحين التابعين للاحتلال التركي.

وأودت اشتباكات مرعناز بحياة طفل لقي حتفه بطلق ناري طائش من مدفع رشاش ثقيل، على أطراف بلدة إعزاز بريف حلب الشمالي.

وتأتي الاشتباكات في وقت تشهد فيه جبهة عين عيسى في محافظة الرقة، توترا بين الاحتلال التركي ومرتزقته من جهة، ومسلحي ميليشيا “قسد” الانفصالية من جهة أخرى.

وتجددت الاشتباكات على محور جهبل والمشيرفة بريف عين عيسى شمال الرقة بين الفصائل التابعة لتركيا وما يعرف بـ ”قوات سوريا الديمقراطية (قسد)” تزامناً مع قصف تركي واستهدافات متبادلة بين الجانبين.

وتتخذ عين عيسى أهمية استراتيجية نظراً لموقعها الحيوي المطل على الطريق الدولي، إذ تربط محافظات الحسكة والرقة ودير الزور شرقاً بمدينة حلب شمالاً كما توصل عبر شبكة طرق رئيسية شرق الفرات بغربها.

يذكر أن تركيا تحتل مناطق واسعة في الشمال السوري سواء بالاحتلال المباشر، أو عبر الفصائل التابعة لها، بمساحة تقدر بحوالي 9000كم مربع، في مناطق مختلفة من محافظات الحسكة والرقة وحلب وإدلب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد