شبكة بوست سوري الإخبارية

الأردنيون يعتصمون و يطالبون بإعادة فتح الحدود مع سوريا

اعتصم العشرات من سائقي وأصحاب المركبات العاملة على خط الرمثا سوريا على طريق حدود رمثا القديم، للمطالبة بإعادة فتح الحدود الأردنية السورية، وإنشاء ساحة للتبادل التجاري بين الجانبين.

وطالب المعتصمون بإعفائهم من رسوم الترخيص التي تتقاضها مديرية الأمن العام وهيئة تنظيم قطاع النقل البري، مشيرين إلى أن التجار على خط الرمثا لم يعملوا طيلة الفترة الماضية منذ بدء جائحة كورونا.

وأشار المعتصمون إلى أن أصحاب المركبات باتوا متعثرين ماليا وملاحقين من قبل البنوك لدفع الأقساط المترتبة عليهم، مؤكدين أن الوضع بات لا يحتمل في ظل استمرار إغلاق الحدود منذ أكثر من 8 شهور.

وأكدوا أن الحكومة تطالبهم بشطب بعض المركبات التي تزيد عمرها عن 15 سنة، مطالبين بزيادة عمر المركبة سنة إضافية بعد تعطل أصحابها عن العمل.

وشددوا على عدم قدرتهم على الإيفاء بالتزام أسرهم في ظل الأوضاع الاقتصادية التي يعيشونها مع جائحة كورونا.

الجدير ذكره أن الأردن يقوم أيضاً بتأخير مرور الشاحنات السورية عبر أراضيه إلى الخليج لأيام بحجة الإغلاق تحسباً لـ«كوفيد 19»، كما يفرض رسوم ترانزيت تصل إلى 2000 دولار على كل شاحنة، الأمر الذي يؤدي إلى تلف جزء من المنتجات وتكليف أصحاب الشاحنات مبالغ كبيرة خلال الانتظار.

المصدر: وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد