شبكة بوست سوري الإخبارية

اغتيال قادة في ميليشيا الجيش الحر في درعا

قتل ثلاثة قادة من الجيش الحر يوم امس بعملية اغتيال في ريف درعا ، طالت كلا من  المدعو “أدهم الكراد” ، ” وأحمد فيصل المحاميد”، و “راتب الكراد” واثنين آخرين كانا يستقلان معهم نفس السيارة.

بوست سوري.

تحدثت مصادر إعلامية محلية عن عملية اغتيال واسعة من قبل مسلحين مجهولين، طالت ثلاثة قادة من فصيل الجيش الحر ، وأكدت المصادر أن المدعو “أدهم الكراد” قائد كتيبة الهندسة والصواريخ ، قد قتل في إطلاق نار مباشر( بالقنابل والأسلحة الرشاشة) استهدف السيارة التي كان يستقلها على طريق درعا- دمشق، قرب بلدة موثبين ، في ريف درعا الشمالي.

وأكدت المصادر أن سيارة نوع “فان”مغلق قد استهدفت سيارة الكراد التي كانت متجهة نحو دمشق ، أثناء توقفها بإحدى محطات الوقود ما أدى لاحتراقها ومقتل كل من فيها .

وتشهد محافظة درعا  سلسلة من عمليات الاغتيال التي تطال  قادة وأفراد من الفصائل ، ومعظمها من قبل مسلحين مجهولين ، كما تشهد هجمات على اليات وعناصر الجيش العربي السوري ولجان المصالحة فيها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد