شبكة بوست سوري الإخبارية

أثارت فزع الخبراء.. قوة مميتة تظهر خلف زعيم كوريا الشمالية

عبر خبراء عن قلقهم الشديد من ترسانة الأسلحة التي ظهرت مؤخرا خلال الاحتفال بالذكرى السنوية الـ76 لحزب العمال في كوريا الشمالية.

وظهرت خلال العرض أسلحة قال زعيم البلاد كيم جونغ-أون إنه يحتاج إليها للدفاع عن بلاده ضد “أمريكا المعادية”، وعنها يقول مايكل غرين من مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية إن ما تم عرضه “هو الكثير من القوة المميتة” وفقا لشبكة “سي إن إن”.

فيما قال مؤلف كتاب “مواجهة نووية”، غوردون تشانغ “لم نر شيئًا كهذا من قبل”.

وعرضت كوريا الشمالية ما تدعي أنه صاروخ يفوق سرعة الصوت، مزود برأس حربي قابل للفصل، تم اختباره لأول مرة في الشهر الماضي.

ويقول خبراء إن الصاروخ الذي يفوق سرعة الصوت، المزود برأس حربي قابل للفصل، الذي ظهر خلال العرض هو صاروخ صعب الإسقاط للغاية.

كما ظهر في العرض، واحد من أكبر الصواريخ البالستية العابرة للقارات في العالم، وقد يكون قادرًا على حمل رؤوس حربية متعددة، وهو ما يثير خوف المحللين والخبراء.

وذكرت وسائل إعلام رسمية أن زعيم كوريا الشمالية تعهد ببناء “جيش لا يقهر” لمواجهة سياسات الولايات المتحدة.

وأضاف كيم جونغ أون أن تطوير الأسلحة كان للدفاع عن النفس وليس لبدء الحرب حسبما ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية “كي سي إن ايه”.

وأدلى كيم بهذه التصريحات في معرض عسكري مميز بينما كان محاطًا بمجموعة متنوعة من الصواريخ الكبيرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع بوست سوري ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك لإغلاق هذه الرسالة اضغط على زر موافق أنا إوافق للمزيد